الطب البديل

فوائد اليوغا .. تعرف على 10 فوائد لليوغا في الحفاظ على صحة الجسم والعقل

تعتبر  اليوغا من الممارسات التي تحافظ على صحة العقل والروح والجسد في نفس الوقت، وتتواجد اليوغا منذ عصور عديدة، ومع مرور الوقت تم اكتشاف فوائد اليوغا الرائعة، فالأمر أكثر من مجرد مساعدتها على حرق دهون الجسم وتقوية العظام والمفاصل، وهذا هو ما سوف نتعرف عليه اليوم.

فوائد اليوغا

تخفف من الشعور بالإجهاد والقلق

  • اليوغا تساعد على التخفيف من حدة الشعور بالتوتر والقلق والإجهاد وتمنح الجسم شعور بالاسترخاء والراحة التامة.
  • اظهرت دراسات عديدة أن اليوغا تقلل من عملية إفراز الكورتيزول الذي يعتبر الهرمون الأساسي للتوتر.
  • ساعدت اليوغا في العديد من التجارب على التقليل من مستوى التوتر والاكتئاب والقلق في فترة وجيزة.
  • في حالة القيام بتمارين التأمل مع تمارين اليوغا تتم مضاعفة الفوائد والتغلب على الشعور بالتوتر في وقت قياسي.
  • يمكن السيطرة على مشاعر القلق والتوتر بسهولة عن طريق ممارسة اليوغا.
  • يُنصح باليوغا مرتين في الأسبوع لمدة شهرين للحصول على النتائج المرغوب فيها.
  • في دراسة موثوقة أخرى تم تطبيقها على 64 امرأة تعاني من اضطرابات ما بعد الصدمة.
  • أصبحت الاضطرابات أقل بكثير بعد مرور حوالي 10 أسابيع على آداء التمارين.

التقليل من التهابات الجسم

بالإضافة إلى قدرة اليوغا على تحسين صحة العقل، هناك دراسات تشير إلى أن اليوغا من شأنها أن تقلل من حدة الالتهاب، خاصة نوع الالتهاب المزمن الذي يرتبط بأمراض مختلفة كالسكري والقلب والأمراض السرطانية، كما أن ممارسة اليوغا لمدة 12 أسبوع تقلل من الالتهابات التي تصيب مريضات سرطان الثدي اللواتي يعانين من التعب والإرهاق المستمر.

فوائد اليوغا في الحفاظ على الصحة العامة للقلب

تعتبر صحة القلب من أهم الأمور التي تنعكس على الصحة العامة بشكل إيجابي رائع، حيث أن القلب هو المسؤول عن ضخ الدم لجميع أجزاء الجسم، وإمداد الأنسجة بمختلف العناصر الغذائية الهامة، وأثبتت دراسة شملت مشتركين تزيد أعمارهم عن أربعين عام قد مارسوا تمارين اليوغا لمدة 5 سنوات أن ضغط الدم لديهم أصبح أقل، كما قل معدل النبض على عكس الأشخاص الذين لم يمارسوا اليوغا.

كما تقي اليوغا أيضًا من السكتات الدماغية والنوبات القلبية وتخفض من الضغط المرتفع، وأثبتت الأبحاث أيضًا أن اليوغا تمنح الإنسان أساليب حياة صحية وتبطئ من تطور الأمراض المرتبطة بالقلب والشرايين، وذلك مع اتباع عادات تناول الطعام المفيدة وإدارة الشعور بالقلق والإجهاد، وقد انخفضت لدى ممارسي تمارين اليوغا نسبة الكوليسترول في الكلى والكوليسترول الضار بشكل عام.

محاربة الشعور بالحزن والاكتئاب

هناك بعض الدراسات الموثوقة توضع أن ممارسة تمارين اليوغا تعمل على علاج الاكتئاب والقلق والحزن والأعراض المصحوبة لهذه الحالات، وذلك بسبب التقليل من مستوى هرمون التوتر الذي يكون مسؤول بدوره عن مستوى السيروتونين، وهو ناقل عصبي يرتبط في الغالب بالاكتئاب.

التخفيف من الآلام المزمنة

تشكل الآلام المزمنة مشكلة كبيرة ومستمرة لدى ملايين الناس حول العالم، وتختلف أسبابها من شخص لآخر، وهناك العديد من الأبحاث التي أثبتت فعالية اليوغا في تخفيف أنواع الآلام المزمنة، وذلك عند ممارستها بشكل يومي لمدة 8 أسابيع متتالية، وأثبتت دراسة أخرى أيضًا تم تطبيقها عام 2005 أن ممارسة اليوغا تحسن الوظائف الحركية لدى الأفراد المصابين بمرض هشاشة العظام بمنطقة الركبتين.

تعزيز القدرة على النوم الجيد

ترتبط مشاكل النوم كالأرق بالسمنة والاكتئاب وارتفاع الضغط، وتشير الأبحاث والدراسات إلى أن اليوغا من شأنها أن تساعد على النوم الجيد والراحة التامة طوال الليل، كما أن اليوغا تحسن النوم لدى الأشخاص المصابين بسرطان الغدد الليمفاوية، وذلك لأنها تزيد من هرمون الميلاتونين المسؤول عن تنظيم النوم والاستيقاظ.

فوائد اليوغا في تحسين توازن ومرونة الجسم

  • تساعد اليوغا على تحسين اللياقة البدنية ومرونة الجسم.
  • هي من أهم فوائد اليوغا لكبار السن والأشخاص الممارسين للجمباز.
  • وقد وجدت إحدى الدراسات في عام 2013 أن الأشخاص الذين يمارسون اليوغا تتحسن لديهم القدرة على الحركة والوازن لدى الكبار في السن.
  • وهكذا يتم ذلك عند ممارسة تمارين اليوغا يوميًا لمدة تتراوح ما بين ربع ساعة إلى نصف ساعة فقط.

تحسين القدرة على التنفس

تعمل اليوغا على التحكم في التنفس بشكل كبير من خلال التقنيات المختلفة، وقد تم إجراء دراسات على حوالي 287 فرد لمدة خمسة عشر أسبوع، قاموا فيها بممارسة تمارين اليوغا والتنفس بأنواعها، وبالفعل استطاعوا الحصول على سعة كبيرة في التنفس، حيث زادت نسبة الهواء الخارجة من الرئتين بشكل ملحوظ، وهذا الأمر مفيد للغاية لمن يعاني من الأمراض المرتبطة بالقلب والرئة وكذلك مرض الربو الذي يتراوح ما بين الخفيف إلى المتوسط.

فوائد اليوغا
فوائد اليوغا

فوائد اليوغا في تخفيف الصداع النصفي

  • يعتبر الصداع النصفي من أنواع الصداع الحادة والمتكررة، حيث أنه يصيب شخص واحد من بين سبعة أشخاص في أمريكا سنويًا.
  • يمكن علاج الصداع النصفي بشكل تقليدي باستخدام الأدوية المختلفة من أجل تخفيف حدته وإدارة أعراضه.
  • أظهرت العديد من الأدلة أن تمارين اليوغا قد تكون من العلاجات المساعدة والمفيدة في تخفيف حدة الصداع النصفي بشكل كبير.
  • في دراسة تم تطبيقها خلال عام 2007 على حوالي 70 مريض يعاني من مشكلة الصداع النصفي، تم تقسيم المرضى إلى قسمين والقسم الأول يتم علاجه باليوغا أما القسم الثاني فيتم علاجه بالرعاية الذاتية، وقد ساعدت اليوغا على خفض حدة الصداع ومنع تكراره وتخفيف آلامه بشكل كبير.
  • وقامت دراسة أخرى بعلاج 60 مريض يعاني من صداع نصفي باستخدام طرق الرعاية الشائعة والتقليدية، وكان العلاج باليوغا والرعاية الذاتية معًا هو الحل الأمثل لعلاج الصداع النصفي بشكل فعال.

تعزيز العادات الصحية لتناول الطعام

  • أثبتت الدراسات أن تمارين اليوغا من شأنها أن تحسن عادات تناول الطعام بشكل كبير.
  • بالإضافة إلى ذلك تساهم اليوغا في تحسين مستوى السكر في الدم.
  • تزيد تمارين اليوغا من القدرة على فقدان وزن الجسم الزائد وتحسن من عادات الأكل الخاطئة.
  • تمنع اضطراب الإفراط في الأكل أو فقدان القدرة على التحكم في الشهية.
  • تزيد اليوغا أيضًا من النشاط البدني بشكل كبير، وتمنع الشعور بالخمول وعدم الرغبة في الحركة وبذل الجهد.

المراجع

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى