الأدوية

الباراسيتامول .. استخداماته واضراره واعراضه الجانبية

الباراسيتامول هو علاج مسكن للآلام ويساعد على علاج الحمى، ولكن آليته الدقيقة للعمل مازالت غير معروفة، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أهم استخداماته والأعراض الجانبية التي تنتج عن تناوله، ومجموعة من أهم المعلومات التي يجب التعرف عليها قبل استخدامه.

الباراسيتامول

يتم استخدام الباراسيتامول في علاج الكثير من الحالات المرضية كالصداع والتهابات المفاصل وآلام العضلات والظهر والأسنان، وكذلك الحمى ونزلات البرد المختلفة، ويعمل على تخفيف حدة التهابات المفاصل الخفيفة، ولكنه لا يؤثر على الالتهابات الأساسية وتورمات المفاصل، وهناك مجموعة من الاستخدامات الأخرى للباراسيتامول ولكنها غير موجودة في الدليل الخاص بالدواء ويقوم الطبيب بتحديدها بنفسه.

معلومات عن دواء باراسيتامول

هناك عدد كبير من أشكال هذا الدواء، ولا يتم استخدام أي جرعة زائدة منه لأنه قد يسبب التعرض لأضرار خطيرة للغاية، وفي العادة يكون الحد الأقصى لتناول الباراسيتامول بالنسبة للبالغين هو جرام واحد أي ألف ملليجرام في كل جرعة، وأربع جرامات بشكل يومي، ومن الممكن أن تسبب الجرعة الزائدة منه الإصابة بتليف الكبد، وفي حالة شرب المشروبات الكحولية يوميًا لابد من استشارة الطبيب قبل تناول الدواء مع تجنب استخدام ما يزيد عن 3 جرام.

لا يجب استخدام الدواء بدون استشارة الطبيب خاصة إذا كان المريض مدمن أو متناول للكحوليات أو مصاب بتليف الكبد، لأنه في هذه الحالة قد لا يتمكن من تناول دواء الباراسيتامول، ومع استخدام الدواء لا يجب استخدام أي أنواع من الأدوية الخاصة بالبرد أو السعال أو الحساسية أو الأدوية المسكنة للألم والتي لا تتطلب وصفة طبية بدون استشارة الطبيب.

ويتواجد الباراسيتامول أيضًا في عدد كبير من الأدوية التي تكون مركبة، وفي حالة استخدام منتجات مختلفة مع بعضها البعض قد يؤدي ذلك إلى تليف الكبد.

قبل تناول الدواء

لا يجب استخدام هذا الدواء في حالة المعاناة من الحساسية من مكوناته المختلفة، مع إعلام الطبيب بتاريخ الإدمان أو تناول الكحوليات، ومن الأمور الغير معروفة هي تأثير الدواء على المرأة الحامل وجنينها، لذلك لابد من إخبار الطبيب في حالات الحمل أو الرضاعة لأن الدواء قد ينتقل للجنين ويضر الطفل الرضيع أثناء الرضاعة من الثدي، لذلك لا يجب استخدام الباراسيتامول في حالة الرضاعة الطبيعية.

الباراسيتامول
الباراسيتامول

ما هي طريقة استخدام الدواء؟

من الضروري أن يتم استخدام الباراسيتامول كما هو مدون على العبوة، أو على حسي إرشادات الطبيب المختص، وفي حالة علاج الأطفال باستخدام هذا الدواء لابد من اتباع التعليمات والجرعات الموجودة على الملصق الخاص بالدواء بعناية كبيرة، ولا يجب إعطاء الدواء للطفل الذي يق عمره عن عامين بدون استشارة الطبيب المختص.

أما عن الباراسيتامول السائل فيتم قياسه باستخدام ملعقة خاصة أو كوب مخصص لقياس الجرعات، ولا يجب استخدام ملعقة المطبخ العادية في القيام بهذه المهمة، وإذا لم يتوافر كوب قياس يمكن الشراء من الصيدلية، وقد يحتاج المريض إلى رج الدواء السائل قبل استخدامه في كل مرة، وفي حالة استخدام أقراص الباراسيتامول القابلة للمضغ لابد من مضغها بشكل جيد للغاية قبل ابتلاعها.

ينبغي أيضًا التأكد من جفاف اليد عند لمس الأقراض، ووضع القرص على اللسان والسماح له بأن يذوب قليلاً بدون مضغ، وفي حالة استخدام الحبوب الفوارة من هذا الدواء تتم إذابة واحدة منها في حوالي أربع أونصات ماء، مع تحريك المزيج وشرب الماء بشكل فوري، وللتأكد من الحصول على الجرعة بالكامل نقوم بإضافة القليل من المياه إلى الكوب نفسه وتحريكها بلطف ثم شربها فورًا.

أما عن تحاميل دواء الباراسيتامول (اللبوسات) فهي لا تؤخذ من خلال الفم، وإنما تؤخذ عبر المستقيم فقط، وذلك عن طريق غسل اليدين بشكل جيد قبل وبعد إدخال التحميلة، ولابد من القيام بتفريغ كل من المثانة والأمعاء بشكل جيد قبل استخدام التحميلة، مع إزالة غلافها الخارجي قبل إدخالها، وتجنب مسكها بكثرة ولفترة طويلة حتى لا يؤدي ذلك إلى ذوبانها في اليد.

وللحصول على النتائج المرغوب فيها من التحميلة يتم الاستلقاء وإدخال الجزء المدبب من التحميلة في المستقيم اولاً، ويتم مسك التحميلة لعدة دقائق حتى تذوب، وقد تشعر في هذا الوقت بالقليل من الازعاج أو قد لا تشعر بشيء، ولكن تجنب الذهاب إلى الحمام بعد إدخالها بشكل مباشر.

متى يجب التوقف عن استخدام الباراسيتامول؟

  • في حالة المعاناة من الحمى بعد مرور ثلاث أيام على استخدام الباراسيتامو.
  • في حالة الشعور بالألم لمدة أسبوع كامل بعد الاستخدام.
  • عند المعاناة من الطفح الجلدي أو الصداع المستمر أو التورم والاحمرار لابد من التوقف فورًا.
  • عند معاناة المريض من تفاقم الأعراض أو ظهور أعراض جديدة مختلفة.
  • من الممكن أن يسبب الدواء حدوث تغييرات في مستوى الجلوكوز لدى مرضى السكري، وفي هذه الحالة لابد من استشارة الطبيب.
  • لابد من حفظ الدواء في درجة الحرارة المناسبة (حرارة الغرفة) وذلك بعيد عن الرطوبة والحرارة العالية.
  • يمكن تخزين اللبوسات أو التحاميل في الثلاجة أو في حرارة الغرفة.

آثار جانبية تتطلب العناية الطبية الفورية

بجانب تأثيرات الدواء المختلفة من الممكن أن تحدث آثار جانبية غير مرغوبة، وهذه الآثار تتطلب العناية الطبية الفورية عند حدوثها، ومن الآثار الجانبية النادرة ما يلي:

  • البراز الأسود أو الدموي.
  • البول الدموي أو العكر.
  • الحمى والقشعريرة.
  • آلام في الظهر أو آلام حادة في الجانبين.
  • ظهور البقع الحمرار على سطح الجلد.
  • الطفح الجلدي أو الحكة الجلدية.
  • التهابات الحلق.
  • التقرحات أو البقع البيضاء وذلك في الفم أو منطقة الشفاة.
  • الانخفاض المفاجئ في نسبة البوب.
  • النزيف الغير عادي والمصحوب بكدمات.
  • الشعور بالتعب أو الضعف بشكل غير عادي.
  • اصفرار الجلد والعيون.

لابد من الحصول على المساعدة الطبية الطارئة في حالة حدوث أي عرض من هذه الأعراض خلال تناول الدواء:

  • الإسهال
  • زيادة تعرق الجسم
  • فقدان الشهية للطعام
  • الشعور بالغثيان والقيء
  • التعرض لآلام المعدة والتقلصات.
  • التورمات والآلام وحنان البطن والمعدة.
  • غالبًا ما تظهر هذه الأعراض نتيجة تناول جرعة عالية.

المراجع

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى